Overblog Suivre ce blog
Administration Créer mon blog
30 novembre 2009 1 30 /11 /novembre /2009 19:36

بــــــــيـــــــــــان

 

بعد مرور أربع سنوات على إصدار التقرير الختامي لهيئة الإنصاف والمصالحة،

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تؤكد تشبثها بالتطبيق الفوري لتوصيات الهيئة

وبالمقاربة الحقوقية الشمولية لملف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان.

مرت أربع سنوات كاملة على نهاية أشغال هيئة الإنصاف والمصالحة، وإنجاز تقريرها الختامي وتقديمه للملك في 30 نونبر 2005. وبهذه المناسبة، فإن المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، بعد وقوفه على تطورات ملف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتبطة بالقمع السياسي، الذي يظل أحد الملفات الكبرى العالقة، وعلى التماطل الخطير في تفعيل توصيات الهيئة ومحاولة إفراغها من مضمونها الإيجابي للتملص من تطبيقها، يؤكد ما يلي: 

1. إن ملف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتبطة بالقمع السياسي، خلال المدة الممتدة من الإعلان عن استقلال المغرب إلى 1999، مازال مفتوحا نظرا لغياب الإرادة السياسية لمعالجته وفقا للمقاربة الحقوقية المبدئية التي طرحتها الجمعية المغربية لحقوق الإنسان والمعتمدة على الأركان الخمسة التالية:

ــ الكشف عن الحقيقة الكاملة بشأن كافة الانتهاكات الجسيمة وعن المسؤوليات بشأنها، ليس فقط المسؤولية العامة للدولة، ولكن كذلك مسؤولية مختلف المؤسسات والمسؤوليات الفردية الملموسة.

ــ المساءلة والمتابعة القضائية للمسؤولين عن الانتهاكات الجسيمة.

ــ إنصاف الضحايا والمجتمع، مع ما يتطلبه ذلك على مستوى جبر الضرر المادي والصحي والاجتماعي بالنسبة للضحايا وعائلاتهم، وجبر الضرر الجماعي عبر إنصاف المجموعات السكنية والمناطق المتضررة من الانتهاكات الجسيمة، وحفظ الذاكرة، وتقديم اعتذار الدولة العلني والرسمي للضحايا والمجتمع.

ــ اتخاذ الإجراءات الدستورية والقانونية والمؤسساتية والتربوية والعملية لئلا تتكرر الانتهاكات الجسيمة مجددا مما يتطلب التأسيس لدولة الحق والقانون ومجتمع المواطنة.

ــ الربط بين معالجة ملف الانتهاكات الجسيمة الناتجة عن القمع السياسي ومعالجة ملف الانتهاكات الجسيمة الناتجة عن الفساد الاقتصادي، وفي مقدمته نهب المال العام.

2. إن مقاربة هيئة الإنصاف والمصالحة لملف الانتهاكات الجسيمة ظلت جزئية سواء على مستوى الانتهاكات الجسيمة التي تم أخذها بعين الاعتبار، أو على مستوى الفترة الزمنية المحددة لأبحاثها، أو على مستوى استبعادها لمفهوم المساءلة، أو على مستوى الحقيقة التي أريد لها منذ البداية أن تكون مبتورة.

كل هذا أدى إلى نتائج متواضعة للهيئة تجسدت في قرارات وتوصيات لم يكن من شأنها حتى في حالة تطبيقها أن تمكن من إغلاق ملف الانتهاكات الجسيمة المرتبطة بالقمع السياسي.ورغم ذلك، فقد اعتبرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان أن نتائج أشغال الهيئة إيجابية، ومن شأن إعمالها أن يطور الوضع الحقوقي ببلادنا، وطالبت مع كافة شركائها في الحركة الحقوقية المغربية بتطبيقها دون تماطل.

إلا أنه وبعد مرور أربع سنوات كاملة على انتهاء أشغال الهيئة وحلها وتكليف المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان بالعمل على تطبيق قراراتها وتوصياتها، يلاحظ الجميع ضعف أو غياب هذا التطبيق سواء على مستوى الكشف عن مصير سائر المختطفين، أو تحديد هوية الرفات وتسليمها للأسر الراغبة في ذلك، أو استكمال الحقيقة بالنسبة لمجمل الانتهاكات، أو جبر الضرر الفردي (المادي، الصحي، الاجتماعي، المعنوي) والجماعي، أو الحفاظ على الذاكرة، أو اعتذار الدولة للضحايا والمجتمع، أو إغلاق ملف الاعتقال السياسي، أو أجرأة التوصيات المتعلقة بالإصلاحات الدستورية والقانونية والمؤسساتية لتفادي تكرار الانتهاكات الجسيمة في المستقبل، خاصة منها تلك التوصيات التي لا تتطلب مجهودا تقنيا أو مسطريا مثل إلغاء عقوبة الإعدام والانضمام للمحكمة الجنائية الدولية أو الانطلاق في وضع استراتيجية لعدم الإفلات من العقاب. وهذا ما يؤكد توظيف الدولة المغربية لعمل الهيئة ونتائجها كخطاب موجه للاستهلاك الخارجي في غياب إرادة سياسية حقيقة لإقرار حقوق الإنسان في شموليتها بدءا بتنفيذ توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة.

وقد سبق للجمعية أن انتقدت محاولة الالتفاف من طرف رئيس المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان على نتائج الهيئة لإفراغها من مضمونها (التملص من المسؤولية بشأن ملف المهدي بن بركة، الإعلان بأن اعتذار الدولة قد تم عندما تحدث الملك في خطابه ليوم 06 يناير 2006 عن "الصفح الجميل"،  اعتبار أن العائلات هي التي لا تريد الكشف عن الحقيقة بشأن بعض ملفات الاختطاف العالقة، تجميد تفعيل الأرضية المواطنة للنهوض بثقافة حقوق الإنسان، التعرض القضائي لنشر بعض الحقائق من طرف صحيفتي الجريدة الأولى والحياة،...) مذكرة بذلك الإعلان المذهل لرئيس المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان بأن سنة 2008 ستشهد تطبيق كافة قرارات وتوصيات هيئة الإنصاف والمصالحة!!.

كما تسجل الجمعية استمرار الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في مناسبات متعددة أبرزها أحداث سيدي إفني في تناقض سافر مع توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة نفسها، وتسجل استمرار عدد من المتورطين في الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في تحمل المسؤولية وفي مواقع حساسة دون الخضوع لأية مساءلة، كما تسجل استمرار ممارسات الاختطاف والتعذيب والاعتقال السياسي والانتهاك السافر لحرية الرأي والتعبير والصحافة.

3. إن الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، وهي تستعد مع شركائها في الحركة الحقوقية لعقد المناظرة الوطنية الثانية حول الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان:

ــ تعتبر لأن ملف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان مازال مفتوحا مؤكدة من جديد أن إعمال المقاربة الحقوقية المبدئية والشمولية لملف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي عاشتها بلادنا منذ  1956، والتي ظلت الجمعية تدعو إلى الأخذ بها، هو الكفيل بالطي النهائي لهذا الملف وفتح الباب أمام عدم تكرار الإنتهاكات الجسيمة مستقبلا، وتؤكد بالخصوص إن إقرار دستور ديمقراطي هو المدخل نحو بناء أسس دولة الحق والقانون باعتبارها الإطار الضروري لعدم تكرار الانتهاكات الجسيمة.

ــ تعبر عن تشبثها بتوصيات المناظرة الوطنية الأولى حول الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، مع العمل على تطويرها على ضوء التجربة المكتسبة ومسار الملف الحقوقي ببلادنا، خاصة فيما يتعلق بالمساءلة وعدم الإفلات من العقاب.

ــ تؤكد عزمها على النضال مع كافة شركائها من أجل التطبيق دون تماطل إضافي لقرارات وتوصيات هيئة الإنصاف والمصالحة مما يستوجب سحب مسؤولية إعمال التوصيات من المجلس الاستشاري باعتباره مجرد هيئة استشارية وتحمل السلطة التنفيذية لمسؤوليتها كاملة في هذا المجال وكذا البرلمان باعتباره مسؤولا عن الجانب التشريعي.

 

الرباط في  30 نونبر 2009

المكتب المركزي

 

Repost 0
Published by المكتب المركزي
commenter cet article
22 novembre 2009 7 22 /11 /novembre /2009 13:07

ملخص الدورة التكوينية

الخروقات: مسطرة و آليات معالجتها 

ساهم في إنجاح برنامج هذه الدورة التكوينية 37 ناشطا حقوقيا ينتمي للفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان باليوسفية، تلك المدينة العمالية بامتياز التي تنضح بأشكال خروقات عدة لا يتوانى أبناؤها، و في مقدمة الشريحة الغيورة على مجال حقوق الإنسان و التربية عليها، بالتصدي لها. فالمكان هو مقر الفرع المحلي بشارع الحسن الثاني، و الزمان هو يوم الأربعاء 18 نونبر 2009، ابتداء من الساعة التاسعة و النصف صباحا. و تواصلت الدورة إلى حدود الساعة لواحدة و النصف زوالا.

الجانب النظري

من أجل إغناء التجربة، بادرت لجنة الإعلام و التكوين للفرع المحلي للجمعية المغربية للحقوق الإنسان باليوسفية إلى تنظيم هذه التظاهرة الحقوقية في موضوع ’مسطرة و آليات معالجة الخروقات’ فاستدعت مؤطرا ينتمي إلى فرع الجمعية بالجديدة. استهل الرفيق أحمد العصري عرضه بالإفصاح عن محوريه: النظري و العملي. فجاء الجزء الأول على ذكر فلسفة حقوق الإنسان و مبادئ الجمعية قبل التفصيل في العناصر التسعة التي شكلت المحور النظري. أي تعريف الانتهاك، و طبيعته، و الغرض من مواجهة الخرق، و المعطيات (مصادرها، ثم التعامل معها)، فضلا عن شروط التعاطي مع الخروقات، و مختلف مستويات هذا التعاطي، و تحديد المخاطَب، ثم أشكال التعاطي المطروحة، فالمساطر. جاء كل ذلك سلسا و مدعما في عدة أحيان بنماذج من ملفات سابقة. تخلل العرض بعض التدخلات محللة تارة و مستفسرة تارة أخرى، في ما بدا أنه مقاربة تعاقدية و تشاركية بين الأستاذ و بقية المشاركين. فالرفيق العصري لم يكن يمانع أن يقاطع من طرف بعض المتدخلين.

عقب هذا العرض النظري ناقش الحاضرون نقطا عدة استغرقت ما يزيد عن 30 دقيقة جاءت مجملها على شكل إضافات، أو تحليل، أو تعقيب. كما أظهر الرفاق المشاركون في الدورة تجاوبا و تفاعلا واعيا مع مختلف العناصر التي تشكل منها هذا الشق النظري.   

الجانب التطبيقي

بعد الاستراحة، باشر الرفيق أحمد العصري المحور التطبيقي الذي تميز بالاشتغال في إطار ورشات ثلاث تدارست كل واحدة منها ثلاثة ملفات حقيقية سالفة (ملف خرق حق اقتصادي، و آخر انتهاك للسلامة البدنية، و أخير عبارة عن جريمة استبدال مولود بآخر داخل المستشفى). ساهم تنوع الحالات المطروحة في استفزاز نقاش و جدل لاشك أنه أغنى معلومات مناضلي فرع اليوسفية. بعد المداولات داخل الورشات المصغرة، التئم المشاركون مجددا في حلقة موحدة كبرى قصد استعراض نتائج العمل و تعميق النقاش. ذلك ما تم بالفعل، بدليل الكم الكبير من المتدخلين و طالبي الكلمة.

في الأخير استعاد المؤطر توجيه بوصلة هذه المحطة الحقوقية نحو قراءة للنتائج الأصلية التي تبناها فرعه المحلي إبان معالجته لتلك الملفات. و قارن تلك النتائج بنتائج التي أفضى إليها التداول داخل ورشات هذه الدورة التكوينية، فخلص، على غرار ما تبين للمشاركين، إلى تقاربها أحيانا و تطابقا أحيانا أخرى، مشيرا إلى أن ذلك غير مفاجئ باعتبار مبدأ كونية حقوق الإنسان.

في الختام، تطرق الرفيق العصري للشق الأخير من المحور الثاني و الذي تعرض من خلاله إلى الجانب التنظيمي و منهجية عمل لجنة الخروقات. استغرق هذا الشق 20 دقيقة كاملة اختتمت على إثرها أشغال هذه الدورة. كما هي عادة فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان باليوسفية، نهض المشاركون محيين بعضهم البعض و مرددين شعارات حقوقية.

                                               المقرر: عبد الرزاق بنتركة
لمشاهدة الصور المرجو الضغط على الرابط التالي:
http://picasaweb.google.com/inghmisne/xgiOfC?feat=directlink 

Repost 0
Published by عبد الرزاق بنتركة
commenter cet article
14 novembre 2009 6 14 /11 /novembre /2009 10:49

نظمت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان(اللجنة التحضيرية) بسيدي بنور عرضا حول واقع حقوق الإنسان
 بالمغرب ومواقف الجمعية أطرته الأستاذة خديجة الرياضي رئيسة الجمعية المغربية لحقوق الإنسان.
  وقد حضر أعضاء ومناضلي الجمعية فرع اليوسفية هذا اللقاء وأغنوا النقاش بتدخلاتهم وآرائهم.
شكرا للأستاذة على عرضها القيم وهنيئا للجنة التحضيرية على نجاح نشاطها
   



Repost 0
Published by أكنوز: مكلف بالاتصال والتواصل
commenter cet article
24 octobre 2009 6 24 /10 /octobre /2009 10:17

لنحمي أطفالنا.

Protégeons nos enfants

  تعرف جماعة الكنتور (سيدي احمد)    استفحالا لظاهرة اغتصاب الأطفال في غياب  أي تدخل  للجهات المسؤولة من أجل حماية ضحايا الاغتصاب لتبقى الخطابات الرسمية حول حقوق الطفل مجرد شعارات للاستهلاك.

 لذا يدعوكم فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان باليوسفية إلى المشاركة المكثفة في الوقفة الاحتجاجية ليوم الإثنين 26/10/2009 بسيدي احمد ابتداء من الساعة الخامسة مساء أمام المقتصدية l’économat  


                                                                 عن المكتب

Repost 0
Published by Amdh Youssoufia
commenter cet article
20 octobre 2009 2 20 /10 /octobre /2009 20:45

         توصلت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان باليوسفية بطلبي مؤازرة لطفلين تم اغتصابهما.

الملف الأول يتعلق بالطفل (س ح ) البالغ من العمر عشر سنوات يتابع دراسته بالمستوى الرابع ابتدائي بجماعة الكنتور.

أجريت له خبرة طبية أثبثت عجزا لمدة 25 يوما، وكان الضحية في طريقه إلى المدرسة يوم الجمعة 16/10/2009 حيث اعترض سبيله المتهم (ح و م) وجذبه إلى مكان بعيد فمارس عليه الجنس لأزيد من ساعتين.

والملف الثاني يتعلق بالطفل (ت ق) القاصر الذي أمره المتهم بمرافقته تحت التهديد بالسلاح الأبيض إلى مكان قرب مقبرة حيث ناوله الخمر رغما عنه لكي يمارس عليه الجنس وهو فاقدا لشعوره.

وقد سلمت للضحية شهادة طبية تثبث العجز لمدة 30 يوما.

       والملاحظ أن ظاهرة الاغتصاب بجماعة الكنتور قد استفحلت نظرا لانعدام الأمن وانتشار ظاهرة المخدرات وقد سبق لهذه الجماعة أن عرفت العديد من حالات الاغتصاب تم الإبلاغ عنها دون معرفة مآلها.

 

ملحوظة: من المنتظر أن يعرف الملف عدة تطورات نظرا لخطورته على أطفال المنطقة.

Repost 0
Published by Amdh Youssoufia
commenter cet article
17 octobre 2009 6 17 /10 /octobre /2009 09:43

Repost 0
Published by Amdh Youssoufia
commenter cet article
16 octobre 2009 5 16 /10 /octobre /2009 14:42


تحت شعار: "جميعا ضد العطالة والغلاء والفقر ومن أجل
العيش الكريم".

      تخليدا لليوم الدولي للقضاء على الفقر، تنظم الجمعية المغربية لحقوق الإنسان باليوسفية وقفة احتجاجية يوم الجمعة
16/10/2009 ابتداءا من الساعة الخامسة مساءا أمام ساحة البلدية

ضد:

-          تنامي الفقر في أوساط الجماهير الشعبية.

-          ضرب القدرة الشرائية للمواطنين.

-          ضد العطالة.

-          تكدس الثروة لدى أقلية احتكارية.

-          لوبي العقار (شركة العمران) الذي يلهب الأسعار.

من أجل:

-          تنمية حقيقية .

-          سلم متحرك للأجور.

-          تشغيل المعطلين أصحاب الشواهد والسواعد وتعويض من هم في حالة العطالة.

-          سياسة سكنية تجعل الحق في السكن متاحا لعموم المواطنين.

-          توفير خدمات صحية جيدة ومجانية لعموم ساكنة اليوسفية.

     فلنجعل من هذا اليوم يوما للاحتجاج، يوما للإستنكار على سياسات وحكومات وبرلمانات ومجالس لا تنتج سوى المزيد من التفقير.
                                                           عن المكتب


Email : youssoufiaamdh@yahoo.fr           Site : www.youssoufiaamdh.over-blog.com

 

Repost 0
Published by Amdh Youssoufia
commenter cet article
11 octobre 2009 7 11 /10 /octobre /2009 02:33


عقد مكتب الجمعية المغربية لحقوق الإنسان باليوسفية يومه 10/09/2009 جمعا عاما عاديا بمقر الاتحاد المغربي للشغل على الساعة الخامسة مساءا تضمن جدول أعماله النقط التالية:

-        إخبارات.

-        تشكيل لجن وظيفية.

بالنسبة للاخبارات تم جرد لأهم المحطات النضالية التي شارك فيها الفرع، وكذا المراسلات والخروقات التي توصل بها منذ تاريخ التجديد إلى يومنا هذا.

وأخيرا تم تشكيل ثلاث لجن وظيفية وهي كالتالي:

-        لجنة الخروقات.

-        لجنة التكوين والإعلام.

-        لجنة المرأة والشباب.

وقد أسندت مهمة التنسيق لكل من ابراهيم بودراع عن لجنة الخروقات

وحسني بلعكري عن لجنة التكوين والإعلام.

ومليكة أبوحفص عن لجنة المرأة والشباب.

                                                       عن المكتب

Repost 0
Published by Amdh Youssoufia
commenter cet article
26 août 2009 3 26 /08 /août /2009 18:22


بيــــــــــــــــــــــــــان

 

 

فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بخريبكة يدين الطرد الجماعي لـ 850 عامل من طرف إدارة الفوسفاط، ويطالب بإرجاعهم فورا إلى عملهم وتسوية أوضاعهم.

 

 

    يتابع فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بخريبكة بعميق الاستنكار والقلق، إقدام إدارة الفوسفاط على الطرد الجماعي لـ 850 عاملا من عمال سميسي ريجي، بعد فشل محاولتها في التحايل عليهم وإرغامهم بحضور قوات الدرك على توقيع عقد عمل يشترط قضاء مدة ثلاثة أشهر كفترة تجريبية لفائدة بعض شركات المناولة للتنصل من كافة التزاماتها نحوهم... ويأتي هذا التصعيد بعد أن نظم العمال أنفسهم نقابيا في إطار الاتحاد المغربي للشغل، و بدؤوا في النضال للمطالبة بحقوقهم المشروعة وخاصة حقهم في الإدماج والترسيم بعد أن قضوا أكثر من 8 سنوات من العمل دون توقف تحت الإشراف المباشر لإدارة المكتب الشريف للفوسفاط في ظروف مأساوية وبأجور زهيدة وبدون عطل سنوية، رغم الأرباح القياسية والخيالية التي حققها المكتب من كدحهم وعرقهم خلال السنوات الأخيرة.

    والجمعية المغربية لحقوق الإنسان في إطار دفاعها عن حقوق العمال التي أقرها الإعلان العالمي والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان، خاصة العهد الدولي حول الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية المصدق عليه من طرف المغرب، والاتفاقيات والتوصيات الصادرة عن منظمة العمل الدولية والدستور والتشريع المغربيين، وأمام هذا التصعيد الخطير الذي أقدمت عليه إدارة الفوسفاط بخريبكة من طرد جماعي للعمال واستدعائها للمتقاعدين لمضاعفة الضغط عليهم دون أدنى اعتبار لتشريد أسرهم، وبعد أن قامت السلطات المحلية بمنع اعتصامي  23 يوليوز و18 غشت 2009  أمام إدارة الفوسفاط بخريبكة بإنزال مكثف لقوات الأمن والقوات المساعدة لإغلاق جميع المنافذ المؤدية للإدارة، تعلن ما يلي :

تأكيد وتجديد تضامنها المطلق واللامشروط مع عمال سميسي ريجي، واستعدادها للانخراط في كل المبادرات المتخذة لمؤازرتهم ومساندتهم.

إدانتها الشديدة للتوقيف التعسفي لهؤلاء العمال، ومطالبتها إدارة الفوسفاط بإرجاعهم فورا إلى عملهم دون قيد أو شرط.

مطالبتها إدارة الفوسفاط باحترام الحقوق والحريات النقابية بفتح مفاوضات جادة ومسؤولة مع المكتب النقابي لعمال سميسي ريجي حول مذكرتهم المطلبية وعلى رأسها حقهم في الإدماج والترسيم.

استنكارها للمنع الذي طال الاعتصامين، وتنديدها بتورط قوات الدرك في الضغط على العمال.

تسجيلها باستنكار شديد عجز وصمت المسؤولين وطنيا ومحليا أمام تعنث إدارة الفوسفاط، ومطالبتها لهم بتحمل مسؤولياتهم وبالتدخل العاجل والفوري بما يضمن الحقوق الاقتصادية والاجتماعية لعمال سميسي ريجي وباتخاذ كافة التدابير اللازمة لصيانة حقوقهم.                

                                                                         مكتب الفرع

 

Repost 0
Published by Amdh khouribga
commenter cet article
26 août 2009 3 26 /08 /août /2009 17:48

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان

المكتب المركزي

 

بــــــــــلاغ

 

بعد وفاة عائشة مختاري

بسبب حرمانها من الفيزا ومن حقها في العلاج الطبي بفرنسا،

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان

تدعو لاستنكار الشروط المجحفة والعشوائية لنظام تسليم الفيزا للمغاربة

 

يوم السبت 15 غشت 2009 وبمدينة وجدة، فارقت المواطنة المغربية عائشة مختاري الحياة، بعد معاناة مأساوية استغرقت أزيد من سنتين بسبب مرض سرطان العظام.

 

فبعد اكتشاف مرضها من طرف أخصائيين مغاربة ، وتعذر علاجها بالمغرب نظرا لغياب الشروط  الضرورية لذلك ببلادنا ، تقرر توجيهها للعلاج بالخارج بعد تسليمها ملفا مصادقا عليه من طرف مصالح وزارة الصحة. وقد تدخلت عائلتها، وعلى نفقتها، لضمان ولوجها إلى مؤسسة طبية فرنسية مختصة في مرض السرطان. كما أن المعنية بالأمر قدمت ملفا مكتملا للحصول على الفيزا من القنصلية الفرنسية بفاس، وهو ما قوبل بالرفض نتيجة لخطأ فادح ارتكبته القنصلية.

 

ورغم تدخل المعنية بالأمر وعائلتها بقوة لدى السلطات الفرنسية، بمن فيهم عدد من الوزراء ورئيس الجمهورية نيكولا ساركوزي نفسه، لم يتم تصحيح الخطأ وتم التمادي في رفض تسليم الفيزا. كما أن السلطات المغربية بمن فيهم الوزير الأول لم تحرك ساكنا للتدخل من أجل ضمان حق العلاج لمواطنة مغربية تعاني من مرض فتاك ومن ظلم السلطات الفرنسية.

 

وهكذا فارقت عائشة مختاري الحياة نتيجة حرمانها من الفيزا التي تمكنها من حق العلاج في المكان والشروط المناسبة.

 

وإن المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان المجتمع يوم الأحد 23 غشت 2009 في دورته العادية، وبعد وقوفه على شروط وملابسات حرمان المواطنة عائشة مختاري من الفيزا ومن حقها في التنقل قصد العلاج بمؤسسة طبية متخصصة بفرنسا وإذ يقدم تعازيه الحارة لعائلة الفقيدة، يعلن ما يلي:

¡ إدانته للحرمان الإجرامي للمواطنة عائشة مختاري من الفيزا الذي مارسته قنصلية فرنسا بفاس والذي أدى إلى إهدار حقها في التنقل قصد العلاج الطبي وأدى بالتالي إلى الإجهاز على حقها في الحياة.

¡ استنكاره لموقف السلطات الفرنسية الذي كرس موقف القنصلية المذكورة بدل تصحيح خطئها.

¡ استنكاره لموقف السلطات الحكومية المغربية التي لم تقم بواجبها لضمان حق التنقل وحق العلاج للمواطنة عائشة مختاري.

¡ إدانته لنظام الحصول على الفيزا من طرف المواطنين/ات المغاربة الراغبين في التنقل إلى فرنسا وإلى البلدان الأوروبية والغربية الأخرى بصفة عامة والمتميزة بشروط مجحفة وقاسية وعشوائية ومهينة تحط بكرامتهم، في حين أن المواطن(ة) القادم(ة) للمغرب من بلدان الشمال لا يحتاج عموما سوى لجواز السفر.

¡ عزم الجمعية على شن حملة لفضح الأسباب المؤدية إلى وفاة المواطنة عائشة مختاري وعلى التعاون مع سائر الحقوقيين والديمقراطيين بالمغرب وخارجه لفضح شروط النظام الفرنسي والأوروبي لتسليم الفيزا للمواطنين/ات المغاربة والتي تشكل انتهاكا لحقوق الإنسان الكونية.

 

وفي هذا الإطار، قرر المكتب المركزي القيام بحملة تحت شعار:" حتى لا تذهب حياة عائشة مختاري عبثا: لنناضل ضد الشروط اللاإنسانية لمنح الفيزا للمغاربة". وتتضمن هذه الحملة العناصر الأساسية التالية:

¡ تنظيم ندوة صحفية يوم الثلاثاء 01 شتنبر 2009 على الساعة 10 صباحا بمقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان للتنديد بما وقع وللتعريف بمضمون الحملة.

¡ تقديم كل أشكال الدعم الممكنة لعائلة عائشة مختاري في سعيها لمقاضاة المسؤولين عن الحرمان الإجرامي للضحية من الفيزا ومن حقها في العلاج.

¡ إحياء الذكرى الأربعينية لوفاة عائشة (الأربعاء 23 شتنبر)، وذلك:

ــ في وجدة مسقط رأسها، عبر مهرجان خطابي ينظمه فرع الجمعية بتعاون مع العائلة

ــ في فاس، عبر وقفة جماعية أمام القنصلية الفرنسية.

ــ في الرباط عبر وقفة جماعية أمام مقر السفارة الفرنسية.

ــ بتنظيم ندوة فكرية ابتداء من الساعة السادسة مساء حول حقوق الإنسان وحكرة الفيزا.

¡ رسالة لرئيس الجمهورية الفرنسية ورسالة للوزير الأول المغربي

¡ عريضة للتوقيع من طرف التنظيمات الديمقراطية حول الموضوع.

 

                                                                     المكتب المركزي في 24/08/2009

 

Repost 0
Published by AMDH BC
commenter cet article

الرئيسية

  • : الجمعية المغربية لحقوق الإنسان باليوسفية
  • الجمعية المغربية لحقوق الإنسان باليوسفية
  • : نافذة للتواصل بين مناضلات و مناضلي الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ومكتب الفرع باليوسفية
  • Contact

بحث

الأرشيف

تصنيفات